بسم الله الرحمن الرحيم

السلام علی أبناء أمتنا الإسلامية رجالاً ونساءاً في كل مكان.
أهنئكم بحلول شهر رمضان المبارك وأسأل الله لكم جميعاً توفيق طاعات هذا الشهر الكريم.

رمضان شهر العبادة وشهر الاستظلال بالقرآن وشهر مدرسة الصبر وضبط أهواء النفس. إنه في الواقع شهر بناء الشخصية وتربیة الذات في جميع المجالات. الإهتمام بالعبادة في هذا الشهر لا یقتصر علی الإهتمام بالصلاة والدعاء، بل يشمل أيضاً العبادات المطلوبة من الإنسان علی الصعيد العالمي. رسول الله صلّی الله عليه وآله وسلّم عبّأ المسلمين في هذا الشهر لغزوتين، انتهت الأولی بانتصار بدر والثانية بفتح مكة. وعلی المسلمين في هذا الشهر أن يغتنموا أجواء الصوم والقرآن والعبادة لتهذيب نفوسهم وتصعيد معنوياتهم وتطهير مجتمعاتهم من الغفلة والتهاون والانحطاط وسائر المظاهر السلبية الناتجة عن الانغماس الطويل في مستنقع الثقافة الاستعمارية.