بمناسبة أسبوع ولادة منقذ البشرية الإمام المهدي (عج) نظمت جمعية الطلاب وتلاميذ اتباع أهل البيت عليهم السلام في السنغال دورة حول معرفة أهل البيت عليهم السلام بالتعاون مع مجلس علماء أهل البيت (ع) في السنغال. وذلك يوم السبت الموافق 20 مايو 2017م. وقد بدات الدورة بقراءة آيات عطرة من القرآن الكريم قرأها الأخ أحمد غي تلميذ في مدرسة سبطي الزهراء في غيجواي. وبعده تناول الكلمة الأخ عثمان ساج رئيس الجمعية وقام بالترحيب للمدربين وبيان أهداف الدورة باختصار. وبعده تناول الشيخ محمد نيانغ رئيس مجلس علماء أهل البيت (ع) في السنغال. وبعده بدأ المحاضر الأول الشيخ أبو جعفر شريف مبالو حيث ألقى كلمته حول تاريخ دخول الشيعة في السنغال وطريقة انتشارها وأعلم أن أول جمعية أنشأت للشيعة في السنغال كان بيدهم وبيد بعض الاخوة في جامعة شيخ أنت جوب دكار كدكتور سليمان نيانغ المرحوم، وإمام تيام وزان لويس كمرا… كما أجاب إلى بعض أسئلة المتدربين حول ما يتعلق عن حركات الشيعة داخل البلد.

والمحاضر الثاني : الشيخ خليل الرحمن سي رئيس جمعية التضامن لأتباع أهل البيت (ع) في السنغال وأستاذ في جامعة المصطفى العالمية فرع السنغال. حيث تكلم عن فلسفة التشيع.

وكان هناك مداخلات من قبل الشيخ إمام حسن به إمام مسجد درويش في بومبيي بدكار. وكذا تكلم الشيخ موسى بجان مديرمدرسة إمام الباقر (ع) في غيجواي وعضو في مجلس علماء أهل البيت (ع) في السنغال.

والمحاضر الثالث: الشيخ مرتضى غي أستاذ ومبلغ في مؤسسة مزدهر الدولية. وكان كلمته تدور حول نظرية الشيعة عن الصحابة، ونظرية الشيعة عن القرآن.

وكما كان هناك مداخلة حول الأخ زان لويس كمرا طالب في قسم الفلسفة في جامعة شيخ أنت جوب دكار حيث أدى فرحه لحضور مثل هذه الدورة وقد استحسن الاسلوب التي تسلكه الجمعية في تقديم المعلومات. كما طرح عدة أسئلة عن الاسلام والشيعة بصفة خاصة فقد اجاب عن أسئلته الشيخ مرتضى غي بشكل موجز.

وفي النهاية قدم شهادات الشكر والتقدير للأساتذة المحاضرين والممثليين لبعض المؤسسات الشيعية في السنغال كمؤسسة مزدهر الدولية، وجامعة شيخ أنت جوب، ومؤسسة الاسلامية الاجتماعية.