بسم الله الرحمن الرحيم
قال رسول الله صلى الله عليه و آله في يوم غدير خم
من كنت مولاه فعلي مولاه اللهم وال من والاه وعاد من عاداه وانصر من نصره واخذل من خذله وادر الحق معه كيفما دار
صدق رسول الله صلى الله عليه و آله

حديث صحيح الإسناد ومتواتر
وعليه فإننا نهنئ المسلمين بعيد الغدير عيد الله الأكبر وعيد الأنبياء والمرسلين والأولياء، عيد إكمال الدين وإتمام النعمة
وأتمنى لهذه الأمة أن تعيد النظر الى واقعها والقيام بمراجعة ماضيها والعودة عن هذه القطيعة الغير المبرر مع نبيها وأولي الامر وتنصر من به تكون أمة منصورة

فقد طال التيه في هذه الصحرى فمتى تنتهي السنين الأربعين فيها لتدخل المدينة من جديد والأرض المقدسة التي كتبها الله لها
فرأسها لن ترتفع بين الأمم ما لم ترفع تلك اليد التي رفعها رسول الله صلى الله عليه و آله.